ترفيه

المنصة | الترفيه تطرح مشروع نظام الترفيه لتلقي آراء العموم والمهتمين

أعلنت الهيئة العامة للترفيه عن إطلاق مشروع نظام الترفيه لاستطلاعات الرأي العام على منصة “إستشارة” ، انطلاقاً من مبدأ المشاركة والشفافية ، وذلك بهدف تمكين الجمهور والمهتمين والمختصين في القطاعين العام والخاص. القطاعات لإبداء آرائهم وملاحظاتهم ومقترحاتهم.

يهدف المشروع إلى تطوير وتطوير وتنظيم قطاع الترفيه بما يتوافق مع هوية المملكة ، وإرساء مفاهيم تنموية حديثة تلبي احتياجات المستفيدين ، وتتماشى مع أهداف رؤية المملكة 2030.

تسعى من خلال “النظام الترفيهي” إلى تنظيم قطاع الترفيه وفق الممارسات الدولية ، وخلق بيئة مناسبة لإقامة الفعاليات وممارسة الأنشطة الترفيهية ، وخلق بيئة جاذبة للمستثمرين للاستثمار في قطاع الترفيه لتعزيز التنمية الاقتصادية ، دعم المحتوى المحلي ورعاية المشاريع الصغيرة والمتوسطة.

وتضمنت فصول النظام السبعة و 20 مادة تصنيفًا للأنشطة الترفيهية ، والتي تشمل: الترفيه الرقمي ، وإنشاء وتشغيل مدن الملاهي ومراكز الترفيه ، ووجهات الترفيه المختلفة ، وإقامة الفعاليات الترفيهية مثل العروض الحية والمهرجانات والمسرحيات الترفيهية. والحفلات الموسيقية والمعارض الترفيهية.

حدد مشروع النظام 9 تراخيص وتصاريح وشهادتي اعتماد تغطي الأنشطة الترفيهية بتصنيفاتها المختلفة. كما قدم النظام آليات مرنة وسريعة لإصدارها وتجديدها وتعديلها وإلغائها بما يضمن تسهيل عملية إصدار التراخيص والحصول على البيانات والمعلومات والشروط والمتطلبات.

يتضمن مشروع اللائحة التزامات المرخص له ، وفي مقدمتها مراعاة واحترام النظام والآداب العامة ، ومراعاة الهوية الوطنية ، وعدم ارتكاب أي عمل من شأنه الإخلال بالنظام العام أو الآداب العامة ، وإسناد مشروع اللائحة للهيئة. صلاحية مراقبة الأنشطة الترفيهية لضمان حماية المستهلك ، مع توضيح الحالات التي تتطلب إلغاء أو تعليق الترخيص في حالة مخالفة المرخص له لأحد التزاماته.

كما تضمن مشروع النظام مناقشة الفرص الاستثمارية وتهيئتها للمستثمرين مثل اقتراح تخصيص بعض الأراضي للاستثمار في إنشاء مرافق ترفيهية وممارسة الأنشطة الترفيهية عليها.

ودعت الهيئة القطاعين العام والخاص والأفراد إلى الاطلاع على مسودة النظام وإبداء آرائهم وملاحظاتهم من خلال رابط المشروع على موقع المنصة. استطلاع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى